سياسي تونسي لـ"الوطن": نرفض الإفراط في استعمال القوة ضد المتظاهرين

الوطن 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال أسامة عويدات،عضو المكتب السياسي لحركة الشعب التونسية، إن ما حدث في معتمدية طبربة كان بداية احتجاج على وضع التنمية، فمنطقة طبرية لم تجنِ سوى الوعود التي ذهبت أدراج الرياح.

وأكد عويدات لـ"الوطن"، أن معتمدية طبربة التي شهدت في السنة المنقضية احتجاجات على وضع التنمية وتدخلت السلط الجهوية لتطويقها بوعود جديدة انصاع لها المواطنون على أمل أن تتحقق يوما، موضحا أن حركة الشعب كانت قد نبهت في أكثر من مناسبة بخطورة الوضع، وضرورة الشروع في تنفيذ ما تم الاتفاق عليه ليزيد قانون المالية الجديد الطين بلة ودفع الأهالي للخروج للشارع والاحتجاج.

وقال عويدات إن حركة الشعب ترفض الإفراط في استعمال القوة والاكتفاء بالمعالجة الأمنية للأحداث وترفض الانزلاق نحو العنف مهما كانت الأسباب كما ترفض الاعتداء على الأملاك الخاصّة والعامّة.

وأوضح أن الحركة تدعو الحكومة إلى برمجة مجلس وزاري بطبربة يدرس مجموع نقائصها المدوّنة في محاضر جلسات تم الاتفاق عليها في اجتماعات التنمية لحل كل المشكلات العالقة وحلّها، كما تدعو المحتجين إلى احترام الأملاك الخاصة والعامة، والحفاظ على سلمية الاحتجاجات ولا تسقط في فخ العنف الذي ينقص من إمكانية التنمية بطبربة ولا يزيدها.

نشكركم متابعين وزوار بوابة ميدان الأخبار على الثقة والتواجد، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل سياسي تونسي لـ"الوطن": نرفض الإفراط في استعمال القوة ضد المتظاهرين , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : الوطن

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق