اليمن اليوم: «صالح» يحذر من ثأرات عنيفة تأكل الأخضر واليابس ويتوعد بافشال مشروع الانفصال الثلاثاء 1 أغسطس 2017

يمن برس 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

وهذه تفاصيل الخبر : اليمن اليوم: «صالح» يحذر من ثأرات عنيفة تأكل الأخضر واليابس ويتوعد بافشال مشروع الانفصال الثلاثاء 1 أغسطس 2017

«صالح» يحذر من ثأرات عنيفة تأكل الأخضر واليابس ويتوعد بافشال مشروع الانفصال

*يمن برس - صنعاء
حذر الرئيس اليمني السابق رئيس المؤتمر الشعبي العام علي عبدالله من محاولات عناصر ممولين من الانظمة المعادية لليمن واليمنيين، شق الصف الوطني، وتعميق الجراح وزرع الثأرات بين اليمنيين والتي سيظل يعاني منها الوطن عشرات السنين.. بل ومئات السنين.

وأضاف صالح في منشور كتبه قبل قليل على صفحته بموقع "فيسبوك"، " لأنها بالفعل جراحات غائرة.. وثأرات عنيفة ستأكل الأخضر واليابس، وستحوّل حياة اليمنيين إلى جحيم".

وحث الرئيس السابق، أبناء القوات المسلحة والأمن واللجان الشعبية، على المزيد من الصمود والتصدّي لما اسماه "العدوان"، وأن لا يتهاونوا في الدفاع عن وطنهم وكرامة شعبهم وعزّته.. وأن يكون شعارهم النصر أو الشهادة.

ونبههم من انهم في حالة الوهن والتراجع أو الإستسلام، فسيكون مصيرهم نفس مصير زملائهم، الذين ذُبحوا وقتلوا تعزيراً في موزع، بحسب زعمه.

وقال " إن المآسي المتكرّرة لتلك الممارسات اللا إنسانية وغير الأخلاقية لاشك أنها تدمي القلوب، وأنها تركت جراحاً وآلاماً عميقة في نفوس كل أسرة وكل أب وكل أم وكل ولد في هذا الوطن الجريح، لأنها ممارسات يعجز اللسان عن وصف بشاعتها وحقد مرتكبيها".

وحث صالح، الشعب اليمني، على الاقتصاص من أولئك القتلة السفاحين الذين يتلذذون بقتل إخوانهم اليمنيين إرضاءاً لشهواتهم ونزعتهم للسلطة ولو على جماجم وأشلاء اليمنيين سواءً من الرجال والنساء أو الأطفال وكبار السن.

وتوعد الرئيس السابق، بفشل من يسعون الى تمزيق الوطن وتجزئته كما حدث لمشروعهم التآمري الإنفصالي من فشل ذريع عام 1994م..مؤكدا ان تلك الهزيمة النكراء لازالت عالقة في أذهانهم وساكنة في نفوسهم.

وتحدث صالح في سياق منشوره، عن المخاطر الماثلة والمحدقة بالوطن وبوحدته وسيادته وإستقلاله ونظامه الجمهوري الشوروي الديمقراطي.. مشيرا الى ان ذلك يحتم على كل الوحدويين اليمنيين صُنَّاع إنتصارات سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر ومايو، أن يشمّروا عن سواعدهم ويشحذوا همتهم ويشدّوا من عزائمهم لمواجهة المشروع الإنفصالي التآمري على الوطن.

وأضاف " وعلى أولئك الذين يعملون من أجل تمزيق الوطن وتفكيك النسيج الإجتماعي لشعبنا اليمني العظيم أن يدركوا بأن كل خططهم ستبوء بالفشل، وأن مؤامراتهم ستتحطم على صخرة صمود ووعي الجماهير اليمنية العظيمة التي تأبى الذلة والمهانة والإنكسار.. وأن الجماهير التي صنعت نصر الثورة وحافظت عليها، وصنعت نصر الإستقلال وطردت المستعمر من الأرض اليمنية الطاهرة، وحافظت على النظام الجمهوري، وتوّجت كل الإنجازات والمكتسبات الوطنية الشامخة بتحقيق الوحدة اليمنية.. ومن ثم الدفاع عنها، قادرة على صنع إنتصارات أكبر وأقوى وفي مقدمتها النصر على شراذم الإنفصال وبقايا الإستعمار".

وأكد الرئيس السابق في ختام منشوره، ان العار كل العار سيلحق عاجلاً أمْ آجلاً بقيادة من وصفهم بـ " المرتزقة" الذين استمرأوا الإهانة والذل والإنبطاح.
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك

قد تم نقل الخبر بالكامل، والمصدر هو المسؤول عن صحة الخبر، وفي حال امتلاكك لحقوق الخبر وتود حذفه أو تعديله يرجى مراسلتنا . مصدر الخبر الاصلي: يمن برس

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق